أخبار الإقتصادأهم الأخبار

سعر سلة خامات أوبك يستقر عند 93.63 دولارا للبرميل

 بلغ سعر سلة خامات أوبك الى 93ر63 دولارا للبرميل أمس الثلاثاء بعد ان كان قد استقر عند 51ر64 دولارا الاثنين الفارط، حسب الاحصاءات التي اوردتها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) يوم الاربعاء على موقعها الإلكتروني.

   وتضم سلة خامات أوبك التي تعد مرجعا في قياس مستوى الإنتاج 14 نوعا وهي خام صحاري الجزائري، والخام العربي الخفيف السعودي، وخام التصدير الكويتي، وخام مربان الإماراتي، والايراني الثقيل، والبصرة الخفيف العراقي، وخام السدر الليبي، وخام بوني النيجيري، وخام  ميرايات الفنزويلي، وجيرا سول الانغولي، ورابي الخفيف الغابوني، وأورينت الاكوادوري، وزافيرو لغينيا الاستوائية، و جينو الكونغولي.

في نفس اليوم ، أنهت أسعار الذهب الأسود جلسة التداول منخفضة، حيث اغلق بلغ خام برنت تسليم نوفمبر بلندن 10ر63 دولارا للبرميل منخفضا ب 6ر2 بالمئة  أو 37ر1 دولار مقارنة مع اغلاق جلسة الاثنين.

 و في نيويورك، أنهى خام القياس الامريكي تسليم نوفمبر ايضا الجلسة عند 29ر57 دولارا اي  2ر2 بالمئة  او 31ر1 دولار و هو اقل مما سجله الاثنين الفارط. 

و جاء انخفاض الاسعار بعد خطاب الرئيس الامريكي دونالد ترامب في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  أمس الذي انتقد  فيه ممارسات تجارية للصين.

و قال ترامب  إنه لن يقبل “اتفاقا سيئا” في المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين مضيفا  إنه يرى سبيلا للسلام مع إيران، مما هدأ علاوات مخاطر أخرى جرى وضعها في اعتبار أسعار النفط.

تجدر الاشارة الى ان الصين أكبر مستورد للنفط في العالم وثاني أكبر مستهلك للخام. والولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط.

و يرى بعض المحللين ان النزاع التجاري الصيني الامريكي يثير تخوفا بشأن انخفاض الطلب العالمي للنفط و بالتالي انخفاض الاسعار.

من جهة اخرى، تأثرت اسعار النفط بارتفاع غير متوقع في مخزونات النفط الأمريكية الأسبوع الماضي.

وقال معهد البترول الأمريكي امس الثلاثاء إن مخزونات النفط الأمريكية زادت  مليون برميل الأسبوع الماضي مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها بمقدار 200 ألف برميل.

و من جانب  منظمة أوبك فان المشاركين في اتفاق تحديد الانتاج يبقون ملتزمين باتفاقهم.

يذكر انه  في ديسمبر 2018، اتفقت اوبك  مع عشرة بلدان منتجة خارجها وعلى رأسها روسيا على تخفيض مشترك لإنتاجها بمعدل 2ر1 مليون برميل يوميا (تخفيض 800.000 برميل يوميا من طرف بلدان اوبك و 400.000 برميل يوميا من طرف البلدان المنتجة خارجها).

و تم تمديد  هذا الاتفاق  لفترة اضافية  تدوم 9 اشهر بداية من 1 يوليو الى غاية 31 مارس 2020 و ينتظر ان تعقد المنظمة عدة اجتماعات في شهر ديسمبر المقبل لدراسة  التطورات التي تعرفها سوق النفط و يتعلق الامر للجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق أوبك  و ندوة اوبك و الاجتماع الوزاري اوبك +.

و تم التأكيد خلال الاجتماع  الاخير للجنة الوزارية المشتركة لمتابعة اتفاق أوبك و الدول غير الأعضاء في المنظمة على الالتزام باتفاق التعاون.  

وأج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق