أحدث الأخبارأخبار الإقتصادأهم الأخبار

الميزان التجاري يسجل عجزا بقيمة 1.37 مليار دولار خلال بداية 2019

 سجل الميزان التجاري للجزائر عجزا قدره 37ر1 مليار دولار خلال الثلاثي الأول من العام الجاري مقابل عجز قدره 23ر1 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2018، حسبما ذكرته وكالة الأنباء الجزائرية نقلا عن المديرية العامة للجمارك.

وأوضحت البيانات المؤقتة التي أصدرتها مديرية الدراسات والاستشراف للجمارك بأن الصادرات الجزائرية ارتفعت إلى 78ر9 مليار دولار ما بين يناير و نهاية مارس 2019 مقارنة بـ 02ر10 مليار دولار في نفس الفترة من 2018، بانخفاض نسبته 38ر2 بالمائة.

أما الواردات، فقد تراجعت إلى 15ر11مليار دولار مقابل 25ر11 مليار دولار، بانخفاض نسبته 83ر0 بالمئة.

ووفقا لنفس البيانات فإن صادرات الثلاثي الأول 2019 يمكنها تغطية حاجيات البلاد من الاستيراد ب88 بالمائة مقارنة بنسبة 89 بالمائة في نفس الفترة من العام السابق.

واستحوذ قطاع المحروقات على حصة الاسد من مبيعات الجزائر في الخارج خلال الثلاثي الأول 2019  (59ر93 بالمائة من إجمالي حجم الصادرات) بقيمة 153ر9 مليار دولار مقابل 310ر9 مليار دولار خلال الثلاثي الأول2018 أي بانخفاض 156 مليون دولار ( -68ر1 بالمائة).

وبالنسبة للصادرات خارج المحروقات فإنها تظل هامشية حيث لم تتعد 48ر627 مليون دولار خلال الثلاثي الأول من 2019 (41ر6 بالمائة من إجمالي حجم الصادرات) بارتفاع 56ر11 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من 2018.

وتتكون الصادرات خارج المحروقات أساسا من منتجات نصف مصنعة بـ 459 مليون دولار (مقابل 548 مليون دولار) بانخفاض ب24ر16 بالمئة وسلع غذائية ب39ر109 مليون دولار (مقابل 90 مليون دولار) بارتفاع ب52ر21 بالمئة و تجهيزات صناعية ب3ر27 مليون دولار (مقابل 23 مليون دولار) أي بارتفاع 18 بالمئة.

كما تشمل هذه الصادرات مواد خام ب24 مليون دولار مقابل 39 مليون دولار (-2ر38 بالمئة) إلى جانب سلع استهلاكية غير الغذائية ب64ر7 مليون دولار مقابل 8ر8 مليون دولار أي بانخفاض نسبته 25ر15 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق